القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار[LastPost]

ما هى ملفات الكوكيز ولماذا يتطلب منا الموافقة عليها عن تصفح أى موقع

ما هى ملفات الكوكيز ولماذا يتطلب منا الموافقة عليها عن تصفح أى موقع
ما هى ملفات الكوكيز ولماذا يتطلب منا الموافقة عليها عن تصفح أى موقع

ما هى ملفات تعريف الإرتباط

هي عبارة عن ملفّات صغيرة تتضمّن الكثير من المعلومات عن نشاطات المستخدم مثل بيانات تسجيل الدخول وسجل التصفّح والخيارات التي قام باستخدامها ضمن كل موقع ويب يزوره، حيث كان الهدف الرئيسي من استخدامها هو تحسين تجربة التصفّح على مواقع الويب المختلفة، حيث تعتبر ملفات تعريف الإرتباط ( Cookies ) من أهم الأدوات التقنية التى تستخدمها المواقع فى الفترة الأخيرة بعدما كثرت المواقع وإذداد عدد المستخدمين.

فى منتصف عام 2018 بدأت الشركات ومواقع الإنترنت كافة كالإخبارية والرياضية والعلمية والتقنية والفنية وغيرهما الكثير والكثير حيث أن هناك الملايين من المواقع على شبكة الإنترنت كما كانت قبل ذلك الوقت تتتبع نشاطات المستخدمين دون الحصول على أى ترخيص أو إذن من المستخدمين، لكن ما هى المشاكل التى نواجهها عند إساءة إستخدام ملفات تعريف الإرتباط ( Cookies ) ولماذا يتطلب منا المعلومات الخاصة بنا عند تصفح أى موقع؟

ما الغرض من ملفات تعريف الإرتباط ( Cookies )


تعتمد ملفات تعريف الإرتباط ( Cookies ) على عدة عناصر لجمع المعلومات، التى تقوم بعمل حفظ لها من خلال المتصفح الذى تستخدمه على جهازك الخاص، حيث تختلف المعلومات المطلوبة منك بإختلاف الموقع الذى تقوم بتصفحه فى ذلك الوقت فمنهم من يطلب منك السماح للوصول لموقعك ومنهم من يطلب تسجيل الدخول وأخر يطلب بريدك الإلكترونى، حيث تقوم هذه المواقع بتحسين تجربة المستخدم عن طريق ملفات تعريف الإرتباط ( Cookies )على حد قولها.

هل هناك خطر على خصوصيتى عند السماح لملفات تعريف الإرتباط 


ملفات تعريف الإرتباط لا تشكل أى خطورة على خصوصية المستخدمين ولكن هناك نوع أخر من ملفات تعريف الإرتباط يسمى ب ملفات تعريف الإرتباط ( Third-Party Cookies ) المعروفة بكوكيز الطرف الثالث، وهى أيضا لا تشكل خطر على خصوصية المستخدمين لكن تكون مزعجة بعض الشئ حيث تعتمد على نشاطاتك المختلفة على مواقع التواصل والمواقع الأخرى منأجل عمل إحصائية لبياناتك لعرض إعلانات تناسب إهتمامك.

لماذا يتطلب الموافقة على سياسة ملفات تعريف الإرتباط الخاصة بأى موقع أقوم بتصفحه

منذ عام 2018 وبالتحديد منتصف العام تم تشريع قانون حماية البيانات أو قانون General Data Protection Regulation
من خلال هذا القانون تم إلزام دول الإتحاد الأوروبى وكثير من المواقع الخاضعة لدول الإتحاد بإظهار نافذة تطلب من المستخدمين الموافقة على ملفات تعريف الإرتباط ( Cookies )مع إمكانية رفض هذه الملفات أو أى شئ يتم جمعه عنك فى بعض الأحيان، على الرغم من عدم تركيز هذا القانون على الكوكيز بشكل رئيسى لكن معظم المواقع رأت أنه من الأفضل توضيح سياستهم للمستخدم حتى لا يعرضوا للمساءلة.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

العناوين الموجودة بالموضوع